منتديات عشاق السيد حسن نصر الله


    الى طواغيتنا

    شاطر
    avatar
    تسونامي الجنيد
    عضو جديد
    عضو جديد

    ذكر
    عدد الرسائل : 4
    العمر : 1821
    مزاجي :
    المهنة :
    الهواية :
    نقاط : 24562
    تاريخ التسجيل : 02/02/2011

    الى طواغيتنا

    مُساهمة من طرف تسونامي الجنيد في الأربعاء فبراير 02, 2011 1:46 pm

    بسم الله الرحمن الرحيم
    إلى طواغيتنا
    من محب صادق مشفق على من تخلى عن آخرته وباعها بدنياه ، إلى طواغيتنا المودعين ، الذين أوصلوا أمتهم إلى حافة الهاوية وظنوا أنهم ناجون فلم يدرون إلا وهم يهوون ،،،،،
    فإنه علىكم ياطواغيت الأمة العربية أن تعتبروا مما جرى في تونس وما يجري اليوم في مصر الحبيبة ونأمل منكم أن تدركوا أن الغد سيأتي دوركم والذكي منكم ومن يجد في نفسه القليل من الشرف ويخفف على شعبه عناء المظاهرات والاحتجاجات والتشويه به أمام العالم وحتى لا يسبب لشعبه ما جرى في تونس ومصر من قتل وسلب ونهب ويبادر اليوم قبل الغد إلى ترك السلطة فانه لا جدوى من أي إصلاحات أو تعديلات مضحكة أو زيادة في المرتبات التي لا تغني ولاتسمن من جوع وليعلموا أن الأمر ليس مجرد الإصلاحات فالقضية اكبر من ذلك . لقد ملت شعوبهم منهم وشكر الناس ما أنجزوه خلال فترة حكمهم ، وليستفيدوا من نصيحة رئيس الوزراء التركي الصادق والصالح أردوغان لمبارك .
    وهل يريدون الخلود في السلطة ؟ لقد أخذوا فرصتهم وأكثر فأثبتوا أنهم غير جديرين بثقة شعوبهم .
    وليعلموا أن خروج شعوبهم عليهم ليس كرها أو بغضا أو نكرانا لما قاموا به خلال سنوات حكمهم ، ولكن عونا لهم على أنفسهم وإفساح المجال لغيرهم فالتغيير سنة الله في خلقه
    حتى ولو كانوا جديرين وقاموا بالواجب المحتم عليهم ،فلا يتخذون ذلك حجة ومنه يمنون بها على شعوبهم ، فيكفيهم وليرحمونا فقد عشنا عمرنا كله ونخشى أن نموت كما مات الكثير ولم نرى وجوها غيرهم ، حرام عليهم .
    ثم وبأي حجة يريدون التسلط على شعوبهم مدى حياتهم ثم ويخلفهم ابنائهم من بعدهم ؟ ألأنهم أفقروا شعوبهم وعاثوا في الأرض الفساد !!!!!!! .
    إن ما يحصل اليوم في الشارع المصري من مواجهات قد يفهمه أصحاب العروش الآيلة للسقوط أنه الحل الأمثل لمواجهة وصد إرادة الأمة وقد شرع البعض منهم في غير مصر لإتباع هذا السيناريو الخبيث ولكنهم سيكونون مخدوعون لأن ما يحصل الآن ما هو إلا لفظ النظام لأنفاسه الأخير
    ولكن فان ما فهمناه نحن الشعوب ليس له إلا تفسير واحد وهو أنه لا يهم أن تهلك الأمة بأكملها والمهم أن أبقى أنا( أي الطاغوت ) ، وأن ما قلته لكم بالأمس ما هو إلا محض هراء أمتص به غضبكم وأخلق بينكم العداوة والبغضاء وهو ان دل على شيء فانما يدل على مدى الحب القاتل لهؤلاء الطواغيت لشعوبهم !!!!
    لا أزال أؤمل وحتى آخر لحظه خروج أحد الطواغيت العرب الذين سيأتي دورهم على شعبه ويعلن استقالته ودعوته ورعايته لحكومة انتقالية جديدة تمهد لدولة جديدة يسلمها للمستأهلين من أبناء شعبه ثم يعود أدراجه سالما غانما ،
    حينئذٍ سيخلده شعبه ولو كان في الهند لجعلوه إله يعبدونه ..
    هذه نصيحتي لكم قبل فوات الأوان ولكن للأسف فهم لا يدركون ...
    والحقيقة فإننا سنفتقدكم كثيرا
    أخوكم // تسسسسسسسسسسونامي الجنيد
    التوقيع // من أحب الحياة عاش ذليلا

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 5:38 am