منتديات عشاق السيد حسن نصر الله


    تقريظ سماحة الأستاذ بناهيان لموقف زوجة الشهيد كجباف

    شاطر
    avatar
    بسيجي
    عضو خبير جداً
    عضو خبير جداً

    ذكر
    عدد الرسائل : 446
    العمر : 35
    مزاجي :
    المهنة :
    الهواية :
    نقاط : 17886
    تاريخ التسجيل : 31/01/2013

    تقريظ سماحة الأستاذ بناهيان لموقف زوجة الشهيد كجباف

    مُساهمة من طرف بسيجي في الثلاثاء يونيو 23, 2015 5:27 am

    تقريظ سماحة الأستاذ بناهيان لموقف زوجة الشهيد كجباف

    على أثر الكلمة الحماسیة لزوجة الشهيد «هادي كجباف» الذي احتفظ بجثّته الإرهابيون كرهينة للحصول على شروطهم، كتب سماحة الأستاذ بناهيان تقريظا قصيرا قدّمه لزوجة الشهيد وأسرته الكريمة:

    [ندعوك للتسجيل في المنتدى أو التعريف بنفسك لمعاينة هذا الرابط]

    «عندما سمعت برسالة أسرة الشهيد كجباف الحماسيّة، تذكّرت كربلاء وموقف أم وهب، حيث قد رمت برأس ولدها صوب الأعداء وازدرتهم بعد ما رموا برأسه صوب الخيام. اللهم فاحشر هذا القربان مع أصحاب أبي عبد الله الحسين(ع) لما له من أسرة شجاعة أصبحت مدعاة لقوّة جبهة المقاومة المظلومة. حري بأن تنشد الأناشيد في تكريم هذه الزوجة الكريمة، وأن تعرّف لجميع أهل العالم أسوةً للثوريّة والجهاد. لقد كان عوائل الشهداء ومازالوا ضمانا لمواصلة ملحمة الشهداء، وهم حرّاس هذا الدرب الذي سوف يكون مكتظّا بالمجاهدين والشهداء وباهرا بنور أسرهم.»
    حري بالذكر أنه باعتبار استيلاء الإرهابيّين على جثة الشهيد كجباف، عبّرت زوجته في احتفال تأبين زوجها الشهيد في مدينة أهواز، عن عدم رضاها بالدخول في تفاوض ومساومة مع الإرهابيّين لاستلام جثة الشهيد وقالت: «لن ننصاع لمطامع أعداء الإسلام والشيعة أبدا، ولن نبادل واحدا من أسرائهم بأجساد شهدائنا الطاهرة. نحن قد قدّمنا جثث أحبائنا في سبيل الله، ولن نسترجع ما قدّمناه في هذا السبيل. لقد سمعنا أن قد اشترط العدوّ مبلغا باهظا لتسليم جثمان شهيدنا العزيز، ولكننا وبصفة أسرة هذا الشهيد لا نرضى بهذا الأمر. نحن غير مستعدون لدفع ريال واحد إلى داعش من أجل استلام أجساد شهدائنا الطاهرة. وذلك لأن داعش سوف يصرف نفس هذه الأموال ضد غيرهم من أعزائنا. فإذا اشترطوا علينا بإطلاق سراح رهائنهم عندنا من أجل تسليم جثمان الشهيد كجباف، أو طالبوا بمبلغ ـ حتى ولو كان دولارا واحدا ـ يدفع إليهم من قبل الدولة لاسترجاع جثمان الشهيد، ليواصل الإرهابيون بهذه الأموال إجرامهم ضدّ شيعة أهل البيت، فلن أرضى بذلك أبدا».

      الوقت/التاريخ الآن هو الإثنين أكتوبر 23, 2017 5:43 am